د. عاطف عبد الجواد

صحفي إذاعي وتلفزيوني ومؤلف ومحاضر جامعي مقيم في وشنطن منذ سنوات عديدة. بلغ ذروة انجازاته في أغسطس 1990 عندما أذاع لأول مرة في العالم نبأ الغزو العراقي للكويت، وسبق في ذلك الرئيس الأمريكي جورج بوش الأب بثلاث ساعات وشبكة سي إن إن بخمس ساعات. وهو مؤلف رواية ( الملائكة لا تبتسم) وكتاب ( ألف باء على الهواء), ويعكف الآن على الانتهاء من كتابه ( المسلمون في أمريكا). تخرج من جامعة جورج وشنطن الأمريكية، وكلية الاقتصاد والعلوم السياسية في لندن. ونشر مقالات بالانجليزية في بعض اكثر المجلات الأمريكية احتراما كمجلة فورين بوليسي وغيرها. في العام 1989 شارك في تأسيس وشغل مركز المدير العام للشبكة العربية الأمريكية، أول شبكة اذاعية وتلفزيونية بالعربية في أمريكا الشمالية. بدأ حياته الإذاعية في هيئة الإذاعة البريطانية، بي بي سي، في لندن، وعمل فيها لسنوات عديدة ويستمر معلقا سياسيا بها حتى اليوم. وقد تدرب على يدية عشرات من مذيعي الراديو والتلفزة الناطقين بالعربية. وهو اليوم يشاهد ويسمع على شاشات التلفزة ومحطات الراديو  من استراليا شرقا الى المغرب غربا، ومن السودان جنوبا الى سوريا شمالا. حاضر في جامعتي القاهرة وفاروس بالاسكندرية والجامعة الأمريكية في القاهرة.